إيكاردي يثير الجدل في إنتر ميلان

إيكاردي يثير الجدل في إنتر ميلان

لا تزال أزمة إنتر ميلان مع ماورو إيكاردي قائمة، منذ تجريده من شارة القيادة 13 فبراير الماضي، بسبب المماطلة في تجديد تعاقده مع النادي الإيطالي، غرفة خلع ملابس إنتر ميلان مقسمة بين أولئك الذين هم أقرب إلى إيكاردي، ومن كان ضده.

في الأيام الأخيرة ماتياس فيتشينو، أجرى اتصالا هاتفيا مع ماورو وحاول إقناعه بالعودة إلى المجموعة من جديد، خلال الفترة المقبلة، ولكن المهاجم الأرجنتيني رفض العودة بدون اعتذار من إنتر ميلان عما حدث، بجانب استعادة شارة القيادة

وينتمي إيفان بيريسيتش ومارسيلو بروزوفيتش إلى المجموعة المعارضة لإيكاردي، وهو ما سبب حالة من الانقسام داخل غرفة خلع ملابس الفريق الإيطالي.، اللاعب الأرجنتيني كان محور الاهتمام في الآونة الأخيرة بسبب التصرفات الغريبة التي بدأها هو وزوجته واندا نارا، والتي تدير أعماله أيضاً.

وكان إنتر ميلان قد سحب شارة القيادة من إيكاردي مؤخراً، بجانب استبعاده من قائمة الفريق، بعدما رفض التجديد، وتعرضت زوجة إيكاردي ووكيلة أعماله لانتقادات حادة من قبل جماهير إنتر ميلان لرفضها تجديد زوجها لعقده مع النيراتزوري، حيث تعرضت لحادث اعتداء بإلقاء حجارة على سيارتها.
Hassan Mousa
@مرسلة بواسطة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المونديال .

إرسال تعليق