حقيقة إنتهاء علاقة قطر بنادي باريس سان جيرمان

حقيقة إنتهاء علاقة قطر بنادي باريس سان جيرمان

على الرغم من سلسلة الإخفاقات على الساحة الأوروبية، حسمت قطر، موقفها من الانسحاب من باريس سان جيرمان، الفرنسي خلال الفترة المقبلة، وصنع مانشستر يونايتد الإنجليزي ريمونتادا تاريخية بفوزه على باريس سان جيرمان بنتيجة 3-1 في إياب دور الـ16 بدوري الأبطال، على ملعب حديقة الأمراء، تحت أنظار رئيس دولة قطر الذي كان حاضراً من المدرجات.

وبهذا الانتصار ، يحقق مانشستر يونايتد تأهلًا تاريخيًا لربع نهائي دوري أبطال أوروبا ، بعد أن أصبحت النتيجة الإجمالية 3-3 ، ولكن اليونايتد يصعد للدور المقبل ويقصي باريس مستفيدًا بقاعدة الهدف خارج الأرض، الكاتب الفرنسي إيمانويل رضوي، مقتنع بأن جدران القصر القطرية ارتعدت بعد هزيمة باريس سان جيرمان ضد مانشستر يونايتد، وتوديع دوري أبطال أوروبا.

يجب القول أنه منذ عام 2011 ، أصبحت الدولة الصغيرة كبيرة في نادي العاصمة الذي يربط بين خيبة الأمل في دوري الأبطال، وحول تفكير قطر في فك الارتباط مع باريس سان جيرمان، خلال الأشهر المقبلة؟، قال الكاتب الفرنسي: لا تخطط قطر لفك الارتباط، باريس سان جيرمان هو أداة القوة الناعمة، واستراتيجية النفوذ، واتفق جورج مالبرونو، مراسل صحيفة لو فيجارو والخبير في شؤون الشرق الأوسط، مع رأي رضوى بشان موقف قطر من باريس سان جيرمان.

وقال مالبرونو إن الانفصال سيكون للإمارة أن تعترف بفشلها ، مضيفًا أنه ليس استثمارًا تسعى إليه ربحيتها الاقتصادية، قطر لديها PSG، أبو ظبي في مانشستر سيتي، إنها معركة نفوذ، وأضاف: لذلك، على الرغم من النكسة الرهيبة ضد مانشستر يونايتد، بعد عامين من إعادة إطلاقه، لا تنوي قطر التخلي عن النادي الفرنسي.
Hassan Mousa
@مرسلة بواسطة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المونديال .

إرسال تعليق