ضربة قوية لمانشستر يونايتد في دوري الأبطال

ضربة قوية لمانشستر يونايتد في دوري الأبطال

اتخد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، قراراً جديدًا بشان كل من مانشستر يونايتد وجاره مانشستر سيتي، بعد تأهلهما إلى الدوري ربع النهائي بدوري أبطال أوروبا.

وأبلغ الاتحاد الأوروبي، السلطات المحلية ذات الصلة، بأنه لن يتمكن مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد من اللعب على أرضهما في نفس الليلة أو في يومين متتاليين، في دور الثمانية للأبطال، في هذا الصدد ، يشير الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إلى أنه وفقًا للفقرة 21.01 (ب) من لوائح دوري أبطال أوروبا ، ستحدد إدارة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم المباريات التي ستلعب يومي الثلاثاء والأربعاء.

ومن المقرر أن تجرى قرعة الدور ربع النهائي يوم الجمعة، وفي حال لم توقع القرعة مانشستر يونايتد ضد لمانشستر سيتي، ولعب كل منهما ضد فريق آخر فإن الحل سيكون كما يلي.

تبديل الذهاب والإياب، في حال لعب مانشستر يونايتد الذهاب على ملعبه ومانشستر سيتي الذهاب خارج ملعبه أو العكس، فإنه لن يكون هناك أزمة، ويبقي قرار الاتحاد الأوروبي دون أزمة، توافق الذهاب والإياب، في حال لعب مانشستر يونايتد والسيتي مواجهة الذهاب خارج أرضهما أو على أرضهما والإياب كذلك، فإن أحد الفريقين سيتغير جدوله ويلعب الإياب خارج أرضه.

من يلعب خارج أرضه ومن على أرضه، استقر الاتحاد الأوربي، على أنه في حالة خوض مانشستر يونايتد والسيتي مواجهة الذهاب خارج أرضهما أو على أرضهما والإياب كذلك، فالفريق صاحب الترتيب الأعلى في الدوي الإنجليزي الممتاز سيكون له أفضلية لعب الإياب على أرضه، النتيجة، في حالة خوض مانشستر يونايتد والسيتي مواجهة الذهاب خارج أرضهما أو على أرضهما والإياب، فأن السيتي سيلعب على ملعب الاتحاد، في حين أن الشياطين الحمر سيلعب خارج أولد ترافورد
Hassan Mousa
@مرسلة بواسطة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المونديال .

إرسال تعليق